كريم عبد العزيز أو زكريا يونس نجم الاختيار في الدورة الـ41 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب

        تألق الفنان كريم عبدالعزيز في الندوة التي أقيمت في معرض الشارقة الدولي للكتاب وأكد على العلاقة الطيبة والوثيقة التي تربط بين مصر والإمارات وقال إن دولة الإمارات منارة للفكر والفن والإبداع مشيرا إلى العلاقات القوية التي تربط مصر والإمارات وتحديداً شعبي البلدين.

كريم عبد العزيز أو زكريا يونس نجم الاختيار في الدورة الـ41 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب
وتفاعل الفنان المصري بإشارة الإبهام لأعلى بسعادة وابتسامة مع الحضور عندما شاهد اللافتات التي رفعها الجمهور لأبطال مسلسل الاختيار وشخصية زكريا يونس التي لعبها بجدارة الفنان كريم عبد العزيز وعبر خلال الندوة عن امتنانه وحبه للمشاركة في هذا العمل الوطني العربي وليس المصري فقط.

وتعد ثلاثية الاختيار من إخراج بيتر ميمي، عملاً متميزاً نجح ليأخذ مكانه ضمن الأعمال الأيقونية الخالدة في تاريخ الأعمال الدرامية التي جسدت الملحمة الوطنية للشعب المصري والعربي ودور القوات المسلحة والأمن الوطني والشرطة والمخابرات في التصدي لمؤامرات الإخوان التكفيرية وتخابرهم مع جهات أجنبية لتفتيت مصر والوطن العربي.

كما جاء ذلك خلال الندوة التي عقدت يوم السبت، ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ41 بمشاركة الروائي أحمد مراد، كاتب رواية الفيل الأزرق، التي جسد دور بطلها يحيي راشد الفنان كريم عبد العزيز.

وأوضح عبدالعزيز أن السينما دائماً مرتبطة بالروايات، مثل روائع نجيب محفوظ ويوسف إدريس، مضيفًا أن يحيي راشد بطل رواية الفيل الأزرق مختلف وشخصية غير نمطية، فهي لبطل غير سوي وتكمن صعوبتها كيفية الوصول إلى قلب المشاهد.

وأضاف: رواية الفيل الأزرق يمكن مشاهدة أحداثها أثناء القراءة وكنت متخوفا في البداية خلال القراءة من أداء دور يحيى راشد، لكنني قررت في النهاية تمثيل الدور لأنني أحب التجديد.

وتابع أن الخيال البصري وعالم ما فوق الطبيعة عالٍ جدًا في مخيلة القارئ، وتحويل رواية الفيل الأزرق إلى فيلم كان أكبر تحدياً فقد انتابني حالة من الرعب لحظة عرض الفيلم في العيد لأن نوعية فيلم الفيل الأزرق غير معتادة على الجمهور في الأعياد.

وأكد أن السينما متعة وإبداع وثقافة، والعمل في هذا المجال ليس سهلًا، فالثانية الواحدة على الشاشة قد تتطلب يومًا كاملًا من التصوير. وأشار كريم عبدالعزيز إلى أن الفيلم الأزرق شارك به عددًا كبيرًا من الفنانين المحترفين، مثل هند صبري ونيللي كريم وإياد نصار وخالد الصاوي، الذين ساهموا جميعًا باحترافية كبيرة في نجاح الفيلم.

من جهته، قال الكاتب أحمد مراد، إنه لم يكن يعرف أن من الممكن تحويل رواية الفيل الأزرق لفيلم حين بدأ كتابتها، لكن بعدما دعا المخرج مروان حامد لقراءة الرواية، أكد هذا الأخير أنها ستتحول لفيلم، موضحًا أنه لجأ لإضافة بعض التفاصيل وإلغاء البعض الآخر حتى تتحول إلى فيلم سينمائي.

وأتاح المعرض، الذي أقيم تحت شعار كلمة للعالم، والذي اختتم أعماله بنجاح مساء يوم الأحد في مركز اكسبو الشارقة، الفرصة أمام زواره من عشاق ومتابعي الفن السابع والدراما للتعرف عن قرب إلى التجربة الفنية للنجوم كما شهد المعرض تقديم 1047 فعالية ثقافية وإبداعية تجمع نخبة من أبرز الكتّاب والمبدعين ونجوم الفن في المنطقة العربية والعالم.

 

 

 

 

أحدث أقدم