محمد بن زايد Mohammed bin Zayed Al Nahyan وماكرون يشهدان توقيع 13 اتفاق تعاون


 استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مؤخراً، رئيس الجمهورية الفرنسية، إيمانويل ماكرون، الذي قام مؤخراً بزيارة عمل إلى الدولة، في معرض "إكسبو 2020 دبي"، وشهد سموه ورئيس فرنسا توقيع 13 اتفاق تعاون ومذكرة تفاهم بين دولة الإمارات وفرنسا، تسهم في تعزيز آفاق الشراكة الاستراتيجية بين البلدين، وفتح مجالات جديدة للتعاون الذي يخدم مصالحهما المتبادلة.

محمد بن زايد Mohammed bin Zayed Al Nahyan وماكرون يشهدان توقيع 13 اتفاق تعاون

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، في تغريدة على "تويتر": "سعدت باستقبال صديقي إيمانويل ماكرون، أجرينا مباحثات بناءة حول علاقات البلدين، وشهدنا توقيع اتفاقيات في العديد من المجالات، في إطار شراكتهما الاستراتيجية تمضي الإمارات وفرنسا نحو تعميق مصالحهما المشتركة، وترسيخ أسس السلام والاستقرار في المنطقة والعالم".

وتفصيلاً، رحّب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بزيارة الرئيس الفرنسي إلى الدولة، معرباً عن سعادته بتجدد اللقاء في دولة الإمارات، والذي يؤكد الحرص المشترك على استمرار التشاور والتنسيق المستمرين بين البلدين الصديقين.

ونقل سموه إلى الرئيس إيمانويل ماكرون تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وتمنياته له بالصحة والسعادة، ولبلده الصديق مزيداً من التقدم والازدهار.

وهنأ الرئيس الفرنسي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ودولة الإمارات، حكومةً وشعباً، بمناسبة احتفالات الدولة بيوبيلها الذهبي (عيد الاتحاد الخمسين)، متمنياً للدولة دوام التقدم والازدهار، ومعرباً عن تطلع بلاده إلى آفاق جديدة وواعدة من التعاون والعمل المشترك الذي يخدم مصالح البلدين، ويدعم مساعي السلام في المنطقة.

وبحث سموه وإيمانويل ماكرون علاقات الصداقة ومسارات التعاون المشترك، وفرص تنميته في مختلف المجالات في إطار الشراكة الاستراتيجية المتميزة التي تجمع البلدين، خصوصاً في الجوانب الاستثمارية والاقتصادية والتكنولوجيا المتقدمة والطاقة والأمن الغذائي، إضافة إلى المجالات الثقافية والتعليمية وغيرها، بما يحقق مصالحهما المتبادلة.

كما استعرض الجانبان خلال اللقاء مجمل القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك، والمستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، وتبادل وجهات النظر بشأن تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط.

وأكد الجانبان في هذا السياق حرصهما المشترك على تعزيز مختلف جوانب الشراكة الاستراتيجية بين دولة الإمارات وفرنسا، إضافة إلى توافق الرؤى بشأن أهمية دعم الحلول والمبادرات السلمية، التي تهدف إلى ترسيخ أركان الأمن والاستقرار في المنطقة، بما يحقق تطلعات شعوبها إلى السلام والتنمية.

حضر اللقاء سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، وسمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن زايد آل نهيان، والشيخ محمد بن حمد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة مطارات أبوظبي.

كما التقى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، في جناح دولة الإمارات في "إكسبو 2020"، الوفد الاقتصادي الفرنسي الذي يزور الدولة، وتبادل معه الأحاديث حول العلاقات الاستراتيجية التي تجمع البلدين، خصوصاً في جوانبها الاقتصادية والاستثمارية، والحرص المشترك على فتح آفاق جديدة واعدة لعلاقات البلدين لما فيه مصالحهما المتبادلة.

في سياق متصل، شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ورئيس الجمهورية الفرنسية، إيمانويل ماكرون، توقيع 13 اتفاق تعاون ومذكرة تفاهم بين دولة الإمارات وفرنسا، تسهم في تعزيز آفاق الشراكة الاستراتيجية بين البلدين، وفتح مجالات جديدة للتعاون الذي يخدم مصالحهما المتبادلة.

وشملت الاتفاقات والمذكرات، توقيع مذكرة تفاهم بين شركة مبادلة ووزارة الاقتصاد والمالية والانتعاش الفرنسية، وقعها الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة مبادلة للاستثمار، خلدون خليفة المبارك، ووزير الاقتصاد والمالية الفرنسي، برونو لومير، ومذكرة تفاهم بين شركتي "مبادلة للاستثمار" و"BPI France"، وقعها خلدون خليفة المبارك، والرئيس التنفيذي لشركة "بي بي أي" الفرنسية، نيكولا دوفورك.

كما شملت مذكرة تفاهم بين وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة ووزارة الاقتصاد والمالية في فرنسا، وقعها وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، ووزير الاقتصاد والمالية الفرنسي، برونو لومير.

كما شملت التعديل على الاتفاق المبرم بين حكومتي دولة الإمارات، والجمهورية الفرنسية، بشأن متحف اللوفر أبوظبي، والموقع في السادس من مارس 2007، ووقعه رئيس دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي عضو المجلس التنفيذي، محمد خليفة المبارك، ووزير الثقافة الفرنسي، روزلين باشلو.


أحدث أقدم